آخر الأخبار

اوائل الثانوية بالكويت

المتفوقون يتحدثون
تمنى دراسة الطب في جامعة الكويت

فهد بوزبر: لم أعتمد
على الدروس الخصوصية

قال الطالب فهد محمد بوزبر، كويتي الجنسية والحاصل على نسبة 98.98 في المئة علمي وترتيبه 13 على الكويتيين من ثانوية جابر الاحمد ان «مادة الاحياء كانت صعبة وامتحاناتها مفاجأة للجميع، ولم اعتمد على الدروس الخصوصية».
واوضح بأن والدي كانا لهما الفضل في تفوقي وكانا يقومان بمتابعتي اولا بأول، ووفرا لي كل ما احتاجه ولذا اهدي نجاحي لهما، والى صاحب السمو امير البلاد، وسمو ولي عهده الامين، وكل محبي الكويت.
واضاف: «اتمنى دراسة الطب في جامعة الكويت، لان هذه المهنة احبها منذ الصغر وانصح اولياء الامور بالاهتمام بابنائهم لانهم هم عماد المستقبل والعلم هو سلاحهم».


حققت 98.08 في المئة وتتجه إلى دراسة طب الأسنان

ريم أباظة: اعتمدت
على الدروس الخصوصية

أبدت الطالبة الفائقة ريم ممدوح اباظة سعادتها بحصولها على 98.08 في المئة القسم العلمي، لتحقق طموحها في دراسة طب الاسنان في جامعة القاهرة.
واشارت الفائقة ريم الى انها لم تعتمد على الدروس الخصوصية، إلا في مادتي الرياضيات والكيمياء، مشيرة الى ان اصعب اختبار واجهها هو في مادة الاحياء، إلا انها تغلبت على هذه الصعوبة، وتمكنت من تحقيق نسبة مرتفعة. واهدت الفائقة ريم نجاحها الى والديها وبلدها مصر، وبلدها الثاني الكويت وجميع معلماتها في ثانوية الجيل الجديد.


تنوي اختراع علاج ناجع للأمراض الجلدية

مرام عفيفي: إلى الصيدلة

قالت الطالبة مرام عفيف، الحاصلة على نسبة 90 في المئة بالقسم العلمي في ثانوية السالمية بنات انها تتمنى دخول كلية الصيدلة في جامعة الكويت.
واضافت مرام سأسعى جاهدة لاختراع علاج ناجع للامراض الجلدية التي تصيب الاشخاص بمختلف اجناسهم واعمارهم، مشيرة الى انها تهدي نجاحها الى والديها ومعلماتها والى وطنها الاول مصر، والثاني الكويت، وناصحة زميلاتها بالمذاكرة المستمرة حتى يتمكنّ من النجاح والتميز.


بدر الرفاعي
لدراسة الهندسة في مصر

تمنى الطالب المتفوق بدر بسام الرفاعي الالتحاق بكلية الهندسة في مصر، مهديا تفوقه الى اسرته، وجميع معلميه في المدرسة الوطنية الثانوية.
وقال الفائق بدر الرفاعي الحاصل على 90.5 في المئة ان «طريق النجاح كان معبدا بتوفيق من الله سبحانه وتعالى، ودعوات الوالدين، وساعات طويلة من الاستذكار التي بدأت مع بداية العام الدرايي وتزايدات ايام الاختبارات.


داليا إدريس: الهندسة الإلكترونية
أهدت الطالبة داليا أحمد إدريس، الحاصلة على نسبة 90 في المئة «علمي»، من مدرسة السيف نجاحها إلى والديها لقاء ما بذلاه تجاهها من الغالي والنفيس وتذليل جميع الصعاب حتى تستطيع مذاكرة دروسها بجد واجتهاد.
وعقدت داليا ادريس نيتها في التخصص بالهندسة الالكترونية في إحدى الجامعات المصرية.
وأعربت عن خالص شكرها للكويت وشعبها لقاء استضافتهم الكريمة لها ولأسرتها.
وقالت «الكويت بمثابة الأم الحنون التي تشمل بعطفها جميع المقيمين على أرضها من المواطنين والوافدين».
وأشارت إلى انها كانت تحرص على مذاكرة دروسها بصفة يومية والابتعاد عن المذاكرة الجماعية لما لها من تأثير سلبي على استذكار الدروس.


أمل القطو:
أسرتي سر تفوقي

أشارت الطالبة الفائقة أمل نضال القطو الى ان جميع الاختبارات كانت في مستوى الطالب المتوسط، لافتة الى ان أسرتها هيأت الاجواء المناسبة الى ان حصلت على 99.49 في المئة، القسم العلمي.
وقالت الفائقة أمل القطو ان «من سبل التفوق التوكل على الله، ومتابعة الدروس، والاعتماد على النفس»، مهدية تفوقها الى بلدها فلسطين ووطنها الكويت، متمنية استكمال دراستها في الطب.


أهدى تفوقه إلى والديه ومصر وبلده الثاني الكويت

شريف شلبي: طب الأسنان أو الصيدلة

تمنى الطالب الفائق شريف سعيد شلبي، أن يسير على خطى والده طبيبا للأسنان، أو والدته صيدلانيا.
وقال شريف شلبي، الحاصل على 97.8 في المئة القسم العلمي، من مدرسة الاخلاص الاهلية، إن «سر التفوق في التوكل على الله ودعاء الوالدين، ومتابعة الدروس أولا بأول، والاستذكار الجيد».
وأهدى شريف شلبي، تفوقه إلى والديه، وإلى بلده مصر، وبلده الثاني الكويت، وجميع معلميه في مدرسة الإخلاص.


«دعاء الوالدين سر تفوقي»

ريم القويعي إلى الطب جامعة الكويت

أهدت الطالبة ريم زامل محمد القويعي الشمري، كويتية الجنسية، الحاصلة على نسبة 92.42 في المئة في القسم العلمي في ثانوية ريطة بنت الحارث بنات، تفوقها الى والديها، وكل من ساهم في نجاحها وتفوقها، متمنية دخولها كلية الطب بجامعة الكويت.
وقالت ان «من اسرار النجاح التوكل على الله سبحانه وتعالى، ودعاء الوالدين، ودراسة المواد أولاً بأول، والتي امتدت الى 8 ساعات يومياً».


منة الله: التقرب إلى الله
سر التفوق

أرجعت الطالبة منة الله محمد علي تفوقها الى التقرب الى الله سبحانه وتعالى، والاهتمام بالدراسة من اول يوم، والتواصل الدائم مع معلماتها.
واهدت الفائقة منة الله حصولها على 93.9 في المئة، القسم الادبي، من مدرسة الاخلاص، الى بلدها الحبيب مصر، والغالية الكويت، ومعلماتها وادارة مدرستها وصديقاتها، وجميع من ساندها.

فهد بوزبر
ريم متوسطة والديها
مرام عفيفي
بدر الرفاعي
داليا إدريس
أمل القطو
شريف وإلى جانبه والدته وشقيقه محمد وشقيقته نوران
شريف مع والده سعيد شلبي ووالدته
شريف يمارس هوايته في العزف
منة الله محمد


تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.

عن الكاتب

هذا الموقع يهتم بكل ما يخص مدارس الكويت و الجامعات بالكويت بالاضافة الي ما يهم المعلمون و التعلم

0 التعليقات لموضوع "اوائل الثانوية بالكويت"


الابتسامات الابتسامات