آخر الأخبار

مدرسة البيئة الخضراء


  • مدرسة تتنافس على لقب «مدرسة البيئة الخضراء» برعاية وزير التربية
  • أكثر من 350 طالباً يشكلون لجنة التحكيم لاختيار أفضل مشروع بيئي لأول مرة بالكويت
  • بور: حشد طاقات الشباب وتشجيعهم ودعمهم للحد من الآثار البيئية السلبية

قال مدير عام مجموعة الشؤون الإدارية في بنك بوبيان وليد خالد الياقوت إن معرض مبادرة البيئة الخضراء يمثل المرحلة الأخيرة لمنافسات استمرت على مدى 7 أشهر بين مختلف مدارس الكويت، والتي شاركت فيها أكثر من 200 مدرسة تنافست في إظهار مدى قدرتها على الحفاظ على البيئة من خلال مشروعات فعلية قامت بتنفيذها داخل المدرسة حتى تمت تصفيتها إلى 67 مدرسة أثبتت قدرتها على الإنجاز.
وأضاف الياقوت خلال افتتاح المعرض الذي يقام تحت رعاية وزير التربية ووزير التعليم العالي د.نايف الحجرف، صباح أمس في مول 360 انه يتوقع أن يستقطب الكثير من الجماهير على مدى 3 أيام تنتهي غدا السبت، لافتا إلى أن أبرز ما يميز مبادرة البيئة الخضراء من بنك بوبيان أنها تمنح الطلاب في مختلف المراحل اختيار مشروعهم وتنفيذه، وخلال المعرض سيطلعون على تجارب جميع المدارس ومن ثم سيختارون بأنفسهم الأفضل.
وعن مبادرة البيئة الخضراء THE BIG TREE SOCIETY قال إنها مبادرة خاصة بمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) والتي أطلقتها بين مدارس الكويت بالتعاون مع بنك بوبيان، وتهدف إلى تشجيع النشء على الحفاظ على البيئة من خلال مشاريع توعوية أو مشاريع تساعد على الترشيد وإعادة تدوير النفايات والصحة.
وأوضح أنه سيتم اختيار أفضل 3 مشروعات لتفوز بجوائز نقدية من بنك بوبيان، إلى جانب فوز المدرسة الأولى بلقب «مدرسة مبادرة البيئة الخضراء» والاحتفاظ باللقب لمدة عام حتى يتم تنظيم الدورة الثانية من المبادرة في العام الدراسي المقبل.
وأضاف «شيء جميل أن يخوض أبناؤنا الطلبة تجربة جديدة من خلال قيامهم بلعب دور الحكم، حيث إن اختيار المدارس الفائزة لن يكون كالمعتاد من لجنة التحكيم، بل سيكون للطلاب حرية اختيار المشروعات الأفضل من وجهة نظرهم، مشيرا إلى لجنة التحكيم المكونة من الطلاب يتجاوز عددها 350 طالبا وطالبة هم من قام باختيار وتنفيذ المشروعات التي شاركت بها 67 مدرسة». وتحدث عن مميزات المشروعات المشاركة، مبينا ان غالبيتها مشروعات مطبقة بالفعل ومجربة، وفي حال تعميمها على مدارس الكويت فإنها قادرة على توفير ملايين الدنانير سواء من خلال ترشيد استهلاك الكهرباء أو المياه، إلى جانب إعادة تدوير النفايات والصحة البيئية.
وأشار الياقوت إلى أن المعرض إلى جانب ما يحاول بثه من سلوكيات تتعلق بأهمية الحفاظ على البيئة وإبراز أهمية دور المدرسة في تربية النشء وتحفيزهم على الحفاظ على البيئة فإنه أيضا يمثل فرصة استثمارية مهمة للشركات والقطاع الخاص المهتم بالاستثمار في مشروعات الحفاظ على البيئة لاسيما شركات إعادة تدوير النفايات.
وأضاف «مع الحفاظ على حقوق الملكية للمشروعات التي تقدمت بها بعض المدارس فانه يمكن تطبيق أفكارها على نطاق أوسع ليشمل جميع مدارس الكويت أو غالبيتها بشرط وجود الجهات التي يمكن أن تتبنى هذه المشروعات وتقدم الدعم لها». من جانبه، قال مستشار العلوم البيئة بالمكتب الإقليمي لليونسكو ـ الدوحة ـ بينو بور «علينا الآن حشد طاقات الشباب وتشجيعهم ودعمهم للحد من الآثار البيئية السلبية من خلال الممارسات السليمة مثل ترشيد استهلاكهم للمياه والطاقة ومعالجة النفايات ومكافحة التلوث، ومعالجة مشكلات الحفاظ على التنوع الحيوي وتغير المناخ.
وأوضح بور انه تم تصميم برنامج «The Big Tree Society» للإسهام بشكل كبير في الأمور السابقة وسيتم التركيز على المدارس بشكل أساسي لتطبيق هذا النشاط نظرا لما يتوافر بها من بيئة مناسبة لذلك.
وأضاف «أود أن أعرب عن إشادة منظمة اليونيسكو ببنك بوبيان لتقديمه برنامج «The Big Tree Society» للمرة الأولى في الكويت».
وشارك في التصفيات التي انطلقت في أكتوبر الماضي واستمرت حتى نهاية شهر يناير الماضي عدد كبير من مدارس الكويت الحكومية والخاصة، حيث تم عقد 4 ورش عمل لشرح أهداف وشروط المسابقة إلى جانب الإجابة عن جميع الاستفسارات والأسئلة الخاصة بالمبادرة التي تسعى منظمة اليونسكو بالتعاون مع البنك إلى تكريس العديد من المبادئ القيمة التي تتعلق بالحفاظ على البيئة بين الأطفال والشباب.
وأعرب الياقوت عن أمله والعاملين في بنك بوبيان ان تساهم هذه المبادرة في تحقيق أهدافها سواء على مستوى مدارس الكويت أو المجتمع الكويتي انطلاقا من أهداف البنك المجتمعية التي تؤمن بأهمية المسؤولية الاجتماعية ودور بوبيان كمؤسسة خاصة يجب أن تساهم في رفع درجة الوعي بقضايا المجتمع.
ويشجع برنامج «The Big Tree Society» الذي ينفذه البنك بالتعاون مع اليونيسكو، الطلاب من جميع المراحل العمرية وفي جميع المراحل الدراسية على التحكم في مستقبلهم ويتيح لهم فرصة اكتشاف إمكاناتهم الخاصة، حيث يتيح لهم البرنامج المشاركة في مسابقة خاصة بهدف تحسين الوعي البيئي والتأثير في البيئة.


تنويه : الصور والفيديوهات في هذا الموضوع على هذا الموقع مستمده أحيانا من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا من هنا.

عن الكاتب

هذا الموقع يهتم بكل ما يخص مدارس الكويت و الجامعات بالكويت بالاضافة الي ما يهم المعلمون و التعلم

0 التعليقات لموضوع "مدرسة البيئة الخضراء"


الابتسامات الابتسامات